البحث السريع

الداعية الإسلامي معاذ الخطيب الحسني : فن العمارة البعثية حفر أثره فينا

الداعية الإسلامي معاذ الخطيب الحسني : فن العمارة البعثية حفر أثره فينا أي شخص مخلص لسورية فهو أخ لنا في هذا الوطن، كل التيارات والقوى والمبادرات هي مكملات لبعضها، ومن يبحث عن ذاته ...

أحمد معاذ الخطيب : أي حل لا يبدأ بتنحي الأسد هو حل مرفوض

أحمد معاذ الخطيب : أي حل لا يبدأ بتنحي الأسد هو حل مرفوض وجه رئيس الائتلاف الوطني السوري أحمد معاذ الخطيب كلمة ندد من خلالها بمجزرة حلفايا مؤكداً أن كل من يسكت عن جرا...

معاذ الخطيب الحسني: قالوا لي أن السياسيين لا يتصرفون هكذا وأنا أقول أنا لست سياسياً وأكره السياسيين

معاذ الخطيب الحسني: قالوا لي أن السياسيين لا يتصرفون هكذا وأنا أقول أنا لست سياسياً وأكره السياسيين بعدما صرح رئيس الائتلاف الوطني معاذ الخطيب الحسني عن موافقته على الحوار مع ممثلين عن النظام السوري و بعد ما ل...

إذا لم تعترف دول العالم بائتلاف او بمجلس يتهمهم البعض بالتواطئ مع النظام وإذا اعترفو يكون الكيان مؤامرة, هل الوقوع بعقلية المؤامرات تفيد سوريا المستقبل؟



صوت  أظهر النتيجة

معاذ الخطيب : لم نتقدم بمبادرة ولن نشارك بحكومة مع النظام ونعم لمقاطعة انتخابات الدم

21/05/2014 10:25:16 ص
معاذ الخطيب : لم نتقدم بمبادرة ولن نشارك بحكومة مع النظام ونعم لمقاطعة انتخابات الدم

أجاب معاذ الخطيب في لقاء مع الإعلامي سمير متيني عن العديد من الاستفسارات

حول الإشاعات التي تحوم حول الرئيس السابق للائتلاف الوطني من مبادرات 

يعمل عليها مثيلة للمبادة التي طرحها حينما كان على رئاسة الإئتلاف ونفى معاذ

الخطيب وجود مبادرة يعمل عليها في الوقت الحالي مع أي طرف وعبر الخطيب 

همه الوحيد هو إيقاف حمام الدم السوري.



 بداية شيخ معاذ . كما تعودنا في كل مرة يصدر بيان عن معاذ الخطيب . تبدأ حملة هجوم واتهامات وتخوين مكثف ضده . وتنسج السيناريوهات عن مؤامرات واتصالات وتنسيق وغرف سوداء ومبادرات استسلامية . هل من توضيح بهذا الخصوص ؟
المعارضة السياسية حتى الآن لم تصدر عنها رؤية واضحة لكيفية التعاطي مع مايجري في بلدنا، كما أن بعض الإطلاقات في خطابها أدت إلى أنها خونت نفسها ، واستخدمت خطاباً تحريضياً لكسب العامة ، واستثمرت آلامهم ، فأدى هذا الى حالة تخوينية غير مسبوقة انعسكت على الجميع وزادت الأمور تعقيداً ، ونحن ندفع ثمناً فادحاً لذلك كل لحظة.

 استوحى البعض من بيانكم الأخير . أنك ترغب بإعادة إحياء مبادرتكم السابقة حين كنتم رئيسا للإئتلاف الوطني . ماذا تقولون في هذا السياق وهل هناك فعلا مبادرة من قبلكم للحل في سوريا . ؟
أرغب بشيء واحد هو إيقاف مايجري ولم تطرح أي مبادرة جديدة ، والشيء الذي ننادي به هو مفاوضات مباشرة مع النظام لإيقاف سيل الدماء ، وحل العديد من الإشكالات بعيداً عن ركود المجتمع الدولي ، وقد كان في الخمسينات لجان عسكرية سورية كانت تجتمع مع ضباط يهود في طبرية لحل مشاكل المياه والري وانتقال المزارعين ، ولم يقل أحد أنها خيانة ، والتفاوض المباشر يحل العديد من الاشكالات رغم كل مكر النظام والتفافاته المعروفة.

بصراحة , ماهو موقفك من ترشح بشار الاسد لولاية رئاسية ثالثة .؟

 أنا من الداعين الى المقاطعة ، وممن يسميها انتخابات الدم ، وهذا رأي كثير من

 السوريين حتى ممن هم تحت يد السلطة.

 ما هو شكل الحل الذي يدور في ذهن معاذ الخطيب لإخراج البلاد من حالة

 الإستعصاء التي تعرقل كل حل تفاوضي .؟
 قد يكون العمل السياسي أطول مساراً ولكنه أقل كلفة بكثير ، وأعتقد أن التفاوض المباشر يحل الكثير من العقد السياسية ، ونحن العرب أثّر فينا الأدب بشكل سلبي ، فصار من شعاراتنا : ونحن أناس لا توسط بيننا ... لنا الصدر دون العالمين أو القبر
هذه العقلية يحملها النظام بتوحشه ، وتحملها المعارضة بصلفها ، والشعب هو الذي يدفع الثمن ، وتجزئة المشاكل يساهم في حل أكثر الاشكالات صعوبة ، وقد يكون الحل بحاجة إلى تدرجات ، ولكن ضمن تفاهمات والتزامات ، ولكن الأمر ليس بالسباب ، وقد كنا نستمع الى معارضين يوحون انهم على ابواب القصر الجمهوري ، وكأننا نحن الذين نوقفهم.
ما أريد قوله : أنه لم تجر أية مفاوضات سياسية حقيقية للبحث عن حل ما ، وهي إن قامت فلا تعيق الثورة ، وقد تفشل ، ولكنها إن نجحت فستوفر دماءً كثيرة ، وقد تسألني عن جنيف ، وأقول لك أن الطرفين ذهبا إليها بالضغط الدولي ، وليس برضى أي منهما.

 لمحت الى وقوف بعض الدول وشخصيات من المعارضة وراء عرقلة ايجاد

 حل ينقذ ما تبقى من سوريا من هي تلك الدول وتلك الشخصيات

 وما هي اهدافهم .؟
الجواب : لن أذكر أسماء ، وكل متابع لن تخفى عليه أسماء دول ، ثم توابعها ، والذي يجب الانتباه اليه ، أن بعض الدول تصفي حساباتها مع دول اخرى في بلادنا ، وتحاول ايقاظ كل كوامن الصراع لاستمرار الوضع بما يخدم مخططاتها ، وهذه الدول لا يهمها نجاح اي عملية تفاوضية لذا فهي تعرقلها ، وتركز على التسليح نظرياً لتخرب اي مسار سياسي ( سينجح او يفشل ) وفي الحقيقة فانها تخرب من هنا ولا تقدم شيئا من هناك ، الا جَزَراً اعلامياً يقوم بدور ( كورتيزون سياسي ) للمعارضة الحالمة ، بوعود الأصدقاء الكاذبين.

  معاذ الخطيب . عارف دليلة . هيثم مناع . وليد البني . جمال سليمان  شخصيات 

معارضة اجتمعت مع وزير الخارجية المصري نبيل فهمي مؤخرا في القاهرة

 مالذي عرضه عليكم السيد نبيل فهمي ؟ وحول ماذا تمحور الإجتماع ؟
 اللقاء كان للحديث عن ضرورة سعي حاضنة عربية تتألف من السعودية وقطر ومصر بالإضافة إلى تركية لبحث صيغة توقف سيول الدماء في سورية ، ورحبت الخارجية المصرية بذلك وقالت بصراحة أنها تؤيد أي حل ينقذ سورية مما تتجه إليه من زيادة القتل والدماء ، وعلى أنهم ليسوا طرفاً مع أحد ويرحبون بتوحد المعارضة ، كما أن هناك أمراً مهما تم ذكره عرضاً في الصحافة ، وهو موضوع الإخوة السوريين في مصر وما قد يعانونه ، وقد تم الحديث فيه بصراحة مع وزير الخارجية ووعد خيراً ، كما أن هناك

  هل سبق الإجتماع مع وزير الخارجية المصري . تواصل وتنسيق بينكم

 انتم الخمسة وهل هناك مشروع سياسي تحضرون له كما يتناقل البعض ؟

 هذا اول اجتماع لي مع وزير الخارجية الحالي ، وليس هناك مشروع

 سياسي مع أحد ، ونتواصل مع كل أطراف المعارضة لتدارس الوضع

 السوري ، وما ذكر عن تشكيل كيان سياسي جديد غير صحيح.

ورد في بيانكم العبارة التالية : ما مفاده ان كل ماطرحتموه سابقاً 

يتجه الجميع اليه اليوم ، وقد كان بالامكان تجنب سقوط مائة 

وخمسين الف شهيد وخراب أكثر من نصف سورية" قد يفهم

 البعض انه وكأنك تحمل المعارضة السياسية الجزء الاكبر مما وصلت اليه الامور .؟

 لا احد يخفى عليه توحش النظام ودمويته ومسؤوليته الأولى عن دماء الشهداء ، بل من كل من سقط من السوريين ، ولكن من غير المفهوم أن تكون بعض أطراف المعارضة تتمتع ببرودة غير مألوفة أمام ما يجري ، وهي لم تحاول ولا مجرد محاولة تقديم حتى رؤية سياسية عملية للحل.

 من هي القوى التي تعمل في الكواليس على مفاوضات مع النظام

 حسب معلوماتكم ولاسيما انه سرب مؤخرا ما مفاده عن

 رغبة اسماء من المعارضة بالعودة الى سورية والقيام بحوار

 مباشر مع النظام مامعلوماتكم حول ذلك .؟

 اعتقد ان كل الجهات قد اتخذت مواقفها ، ولايهمني من يبقى أو من يعود فهذا يعود إلى قناعات الناس ، وكلا الأمرين لا يزكيان أحداً ، ولا يخرجانه من وطنيته.

 لنتكلم عن القوى المقاتلة على الارض
كما هو معروف ان اي مبادرة سياسية مالم يكن ورائها دعم عسكري

 من القوى المقاتلة على الارض لن يكتب لها النجاح وتبقى حبرا على ورق

 السؤال هنا هل من تجمع عسكري فاعل

 يدعم توجهكم في ايجاد حل ( سوري – سوري ) .؟
 لدي شهود على ان بعض القادة العسكريين لآلاف المقاتلين قالوا لي بعد المبادرة الأولى : نحن مقتنعون بما تقول تماماً ، وان اردت أصدرنا بيانات بذلك ، ولكن سنبقى من دون خبز إن أيدناك ، لأن بعض الداعمين يريدون انهاء الامور بالصراع المسلح ، والذي كما قلت يقتل اي حل سياسي ، بينما الدعمون يعدون ويكذبون.
نعم هناك جهات عسكرية تتفاعل وتؤيد ما أقول ، وأعتذر عن تسميتها ، وهناك قوى أخرى هائلة ، وقد لا تظهر آثارها مباشرة ، ولكنها أعمق القوى جذوراً ، وهي الحواضن الشعبية ، والتي في النهاية سيكون لها دور حاسم في أي توجه. 

يتهمكم البعض ان لديكم قنوات تواصل مشتركة مع

 النظام السوري " اي عبر وسطاء" . وإن كانت الإجابة نعم .

 من هي تلك القنوات ؟ وكيف يرى النظام شكل الحل في سوريا .؟

 لا يوجد لدي أي قنوات تواصل ، ولست أخشى من اعلان ذلك

 إن وجد ، وقد زارني العشرات من الأشخاص الذين

 قد يكونون قريبين من النظام بطريقة ما ، وهذا شيء لا ادريه عن كل

 شخص اقابله ، ولكن لم يحمل أحد إلي أي وساطة ، وزياراتهم زيارات

 تمت بصفتهم الشخصية.

 هل بقاء بشار الأسد على رأس السلطة الحاكمة أو حتى التمديد له "لفترة مؤقتة" . مبدأ مقبول في المفاوضات بالنسبة لكم ؟
الجواب : لا يمكن قبول بشار الاسد رأساً للسلطة ، كما أن الحسم العسكري لانهاء الامور ليس سهلاً ، وقد يحصل بمدة قد تطول لسنوات ، وبعد دماء هائلة وزيادة في الخراب ، لذا فالتفاوض السياسي هو أفضل الطرق ، وفي ضوء تفاهمات واسعة يمكن تقدير قابلية الاستمرار او التمديد ، ضمن ترتيب شامل من اجل التغيير وانهاء النظام ، بأقل قدر من الدماء والخراب.

  هل حقا لديكم مبادرة تطرحونها للحل في سوريا .؟
 طرحت مبادرتين ويا للأسف : تعالى النظام والمعارضة عليهما ، بينما لقيتا تأييداً شعبياً كبيراً ، ولا يوجد لدي شيء مخبأ الأن ، وإن وجد شيء قريباً فلن نخبئه عن أحد.

  هل صحيح إن هناك فكرة باستلامكم رئاسة الحكومة ضمن تفاهمات مع النظام؟

 ليس لهذا الأمر أي أساس ، ولم نبحث عن المناصب سابقاً ، ولن نبحث عنها لاحقاً

 هناك تسريبات اليوم عن مبادرة ايرانية تبقي على الجيش

 بيد الطائفة العلوية ويمكن مشاركة جزء من الاجهزة الامنية

 مع المعارضة وتكون الحكومة للمعارضة ايضا بالمشاركة مع

 النظام ما موقفكم من هذه المبادرة وتلك التسريبات.؟
 سمعت هذا من الصحف وغيرها ، والامر اكثر تعقيداً من هذه

 التبسيطات ، ولست ارى في هذا حلاً حقيقياً ، بل ربما يكون

 نواة انفجارات مستقبلية ، وعموماً : مالا يصدر عن جهة رسمية

 وبمستوى عال فإما أن يكون اجتهاداً شخصياً ، أو مجرد اختبار.

  ماهو موضوع التشارك بين المعارضة والنظام الذي دعيت إليه؟
 قلت أنني أدعو كل السوريين ممن هم مع النظام أو ضده ، ومع الثورة أو ضدها إلى صد أي مشروع لتقسيم سورية ، وكما أفشل السوريون المشروع الاستعماري الفرنسي في العشرينات لتقسيم سورية ، فكذلك السوريون اليوم سيفشلون أي مشروع مماثل اليوم ، لأن آثاره ستكون كارثية على الجميع ولعشرات السنين.

17-هل صحيح أنكم ذكرتم بأن أميركا وروسية لديهما رؤية لتقسيم سورية؟
الجواب : لم أقل ذلك ، ولكن قلت أن الاهمال الدولي قد يؤدي الى تقسيم سورية ، وقد التقيت خلال الشهر الماضي بالمفوض الروسي بوغدانوف ، والمفوض الأميركي روبشتاين ، وأكدا بشكل جازم أن حكومتيهما ليسا مع أي مشروع للتقسيم ، وأعتقد أن الضمانة الأساسية هي تكاتف كل السورين من الموالاة والمعارضة لصد أي مشروع من هذا النوع ، وأثمّن ميثاق الشرف للجبهات الإسلامية الذي أكد على هذه النقطة.

 ختاما .
  ما هي رسالتك للشعب السوري ؟
 اعتقد أن سورية أكبر من الثورة وأكبر من النظام ، وأنك ياشعبنا العظيم بتكاتفك ستعود أقوى مما كنت.
- للقوى المقاتلة على الأرض ؟
الجواب : قمتم لله ولانقاذ شعبكم من الظلم ، ولم يسبقكم أحد في البطولة والاستشهاد ، فأبقوا عملكم لله.

*لقوى الثورة والمعارضة السياسية ؟
الجواب : التفتوا الى الشعب قليلاً ، فأخشى أن يصبح أمامكم بكثير وعياً ووطنية وخُلقاً.

مقابلة أجراها الأستاذ سمير متيني مع أحمد معاذ الخطيب



التعليقات

لايوجد تعليقات


CAPTCHA image
ادخل الكود الموجود بالصورة أعلاه